ناس الفايسبوك

حذاري..”اختبار الشخصية” يسّرب بيانات الملايين على فيسبوك

يعمد العديد من مشتركي أوسع شبكة تواصل اجتماعي في العالم ‘الفايسبوك’ إلى القيام ‘بتجربة الشخصية’، في محاولة منهم للتعرف على خصائص ومميزات شخصياتهم دون وعي بمخاطر تلك الخطوة.

وتعرضت بيانات أكثر من 3 ملايين مستخدم لموقع فيسبوك للتسريب وذلك عبر تطبيق جمع معلومات شخصية عن المستخدمين، في فضيحة جديدة تظهر مدى هشاشة نظام حفظ البيانات على الموقع.

وقال تقرير لموقع ‘نيو ساينتست’ إن البيانات المسربة احتوت على إجابات مستخدمي فيسبوك على اختبار للسمات الشخصية طرحه تطبيق( Mypersonality)، وقد تم تخزينها في موقع غير آمن على الإنترنت.

ورغم أن التطبيق لم يطلب أسماء المستخدمين إلا أنه كان من السهل التعرف على هوياتهم عبر استخدام حساباتهم على فيسبوك بالبحث في المعلومات المتاحة في التطبيق مثل العمر والجنس والحالة الاجتماعية والموقع الجغرافي.

ووجد الموقع أنه يمكن الوصول إلى البيانات في أقل من دقيقة من خلال البحث عبر الإنترنت، وتنزيل المعلومات الشخصية، حيث أن التطبيق يسمح لأي باحث بالاشتراك للوصول إلى المعلومات التي تم تجميعها.

وقد سمح التطبيق لـ 280 شخصا، بما في ذلك موظفين في فيسبوك وغيرها من شركات التكنولوجيا الرئيسية، بالولوج إلى البيانات.

وقال متحدث باسم موقع فيسبوك إنه يجري تحقيقا في التطبيق، وسيقوم بحظره إذا رفض التعاون أو فشل في اجتياز التدقيق، مٌعلنا عن أن الموقع أوقف حتى الآن 200 تطبيق في انتظار المراجعة، ومن ضمنها تطبيق ‘myPersonality’.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق