الأخبار الرئيسيةالوطن

بسبب قانون المالية 2017 مناوشات، مقاطعات واتهامات متبادلة داخل قبة البرلمان

تميزت جلسة التصويت على مشروع قانون المالية 2017 ،بمقاطعتها من قبل بعض الاحزاب السياسية حيث قاطع كل من نواب الافافاس، وجيهة العدالة والتنمية الجلسة تعبيرا منهم على رفضهم القاطع لمشروع قانون المالية والذين قاموا بوقفة احتجاجية داخل قبة البرلمان بخضوص مشروع القانون حاملين شعارات التنديد والرفض لهذا القانون الذين اعتبروه حرب اجتماعية ضد المواطن البسيط ،مبرئين ذمتهم امام الشعب الجزائري على حد قولهم منه، في حين قرر نواب حزب العمال التصويت بلا على مشروع القانون بمعية نواب التكتل الاخضر الذي رفعوا شعارات داخل قاعة الجلسات امام اعضاء من الحكومة الذين حضروا جلسة التصويت ضد ما جاء به قانون المالية لينسحبوا بعد ذلك من الجلسة والإمتاع عن التصويت. كما عرفت جلسة التصويت مناوشات بين نواب حزب العمال والارندي بسبب بعض المواد التي طالب حزب العمال بتعديلها والتي ام رفضها والتي صعبت من مهمة العربي ولد خليفة في استكمال جلسة التصويت الذي طالب من النواب احترام بعضهم البعض وان المجلس هو مدرسة ديموقراطية نتعلم منها ،
وشهدت قبة البرلمان تبادل الاتهامات بين نواب الموالاة و المعارضة بخصوص مشروع قانون المالية، الذي احدث ضجة كبيرة اليوم في المجلس الشعبي الوطني ،وسط حضور كبير لمختلف وسائل الاعلام ،فبين موافق على ما جاء في القانون ورافض له كانت توجهات النواب مختلفة بخصوص المواد التي رفض تعديلها والتي حسب نواب المعارضة الذين تحدثوا الى الصحافة فان لجنة المالية والميزانية رفضت اغلبية التعديلات التي قدمها نواب المعارضة ان لم تكن كلها في حين قبلت تعديلات احزاب الموالاة وهذا لتمرير مشروع قانون المالية مثلما تم تمرير مشاريع اخرى حسب تصريحات نواب المعارضة .
وجاء مشروع قانون المالية 2017 مثقلا لكاهل المواطن البسيط حسب تصريحات بعض النواب وحسب ما تم الاطلاع عليه في نص القانون وكانت ابرز الزيادات هي الزيادة على جواز السفر العادي من 48 صفحة الى 6 الاف دينار بدلا من 45 الف دينار ، اضافة الى زيادة الرسم على الاطر المطاطية المستوردة ب 750 دج بالنسبة للسيارات الثقيلة و450 دج بالنسبة للسيارات الخفيفة ، كما تم ادراج مادة جديدة تنص على تخفيض فوترة الكهرباء في ولايات الجنوب بسنبة 65 بالمائة بالنسبة للأسر والفلاحين و25 بالمائة بالنسبة للنشاطات الاقتصادية .كما ادرج القانون زيادات على التبغ والمشروبات الكحولية والانترنت والكهرباء
تجدر الاشارة الى ان الجلسة التصويت حضرها 271 نائب حسب رئيس المجلس الشعبي الوطني العربي ولد خليفة الذي قال ان النصاب مكتمل وان جلسة النقاش شرعية بعد مقاطعة الجلسة من قبل بعض النواب.
نوال سامي

مقالات ذات صلة

إغلاق