الأخبار الرئيسيةالوطن

بالفيديو : اللواء هامل في زيارة مفاجئة لمطار هواري بومدين

قام اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني، صبيحة يوم الجمعة 14 جويلية 2017، بزيارة تفقدية إلى الفرقة الثانية لشرطة الحدود الجوية بمطار ”هواري بومدين” الدولي بالجزائر العاصمة، للوقوف على الإجراءات التسهيلية والأمنية المطبقة من قبل مصالح شرطة الحدود، خاصة في هذه الفترة من السنة التي تعرف توافدا كبيرا للمسافرين من المقيمين وأفراد الجالية الجزائرية بالخارج وكذا السواح الأجانب، عبر كافة الموانئ والمطارات والمعابر الحدودية البرية على المستوى الوطني.

في مستهل زيارته الميدانية، قام اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني بتفقد شبابيك المراقبة التابعة لشرطة الحدود بالمطار الدولي، أين وقف على تطبيق الإجراءات الأمنية والتسهيلية لعملية مراقبة جوازات السفر، وكذا مدى تحكم أعوان الشرطة في استغلال التجهيزات العصرية والحديثة المستعملة في عملية المراقبة على غرار القارئ الآلي لمعلومات جوازات السفر البيومترية والتي ساهمت في تسهيل وتقليص مدة انتظار المسافرين على مستوى الشبابيك.

كما تفقد اللواء عبد الغني هامل المدير العام للأمن الوطني قاعة المراقبة بواسطة الكاميرات، حيث استمع إلى عرض مستفيض من قبل الإطارات المكلفة بتسيير القاعة، حول مختلف المهام المنوطة بهذه المصلحة العملياتية، أين أسدى السيد اللواء المدير العام للأمن الوطني توجيهات لفائدة المكلفين بهذه القاعة للسهر على ضمان أمن المسافرين الوافدين أو المغادرين وممتلكاتهم عبر هذه المنشأة.

في هذا الصدد، أكد اللواء المدير العام للأمن الوطني، على أن تسخير المديرية العامة للأمن الوطني للوسائل والتجهيزات الحديثة والعصرية يهدف أساسا إلى تخفيف مدة انتظار المسافرين وتعزيزا للتسهيلات الشرطية اللازمة لفائدتهم، أين أبدى حرصا على ضرورة تقديم أرقى الخدمات التسهيلية الأمنية والاستمرار في تنفيذها من قبل مصالح شرطة الحدود لفائدة المسافرين عبر كافة الموانئ والمطارات والمعابر الحدودية البرية على المستوى الوطني، خاصة في فصل الصيف الذي يعرف حركة تنقل كبيرة من دخول وخروج للمسافرين.

من جانبهم استحسن المسافرون الزيارة التفقدية للسيد اللواء المدير العام للأمن الوطني إلى المطار الدولي هواري بومدين، التي تعبر عن حرص القيادة العليا للأمن الوطني على ضمان توفير الظروف المناسبة لاستقبال المواطنين وأفراد الجالية الجزائرية بالخارج وكذا السواح الأجانب من قبل مصالح شرطة، مثمنين بالمناسبة مختلف الإجراءات الأمنية التسهيلية المطبقة من قبل المديرية العامة للأمن الوطني على مستوى المطارات الموانئ والمراكز الحدودية البرية.

مقالات ذات صلة

إغلاق