الأخبار الرئيسيةالوطن

هل سيفعلها بوحجة .. !؟

أدى الغياب الكبير لنواب الشعب عن جلسات مناقشة مخطط عمل الحكومة مؤخرا، والذي عرضه الوزير الأول على البرلمان، إلى عزم رئيس المجلس الشعبي الوطني السعيد بوحجة ، إلى إعادة النظر في القانون الداخلي للمجلس قصد إجبار النواب على حضور جلسات للمناقشة .
وجاء هذا التصريح للرجل الثالث في الدولة ،على هامش اختتام أشغال تنصيب المجلس الولائي للتنسيقية الوطنية للمجتمع المدني بقسنطينة والتي حضرها رئيس المجلس.
ويبدو أن السعيد بوحجة ،قد انزعج من الغيابات غير المبررة لنواب الشعب، عن جلسة مناقشة مخطط عمل الحكومة ،والتي فاقت التوقعات، مما ألزمه باتخاذ هذه الخطوة التي ستعطي وجها آخر للبرلمان في حين تنفيذها ،والتزام بوحجة بتطبيقها على نواب الشعب المنتخبين.

مقالات ذات صلة

إغلاق