الأخبار الرئيسيةالوطن

طلبة جامعة باب الزوار يقفون نصرة للقدس

بعد انتقادات للموقف المحتشم للشارع الجزائري

ينظّم طلبة جامعة باب الزوار، الأحد، وقفة سلمية نصرة للمسجد الأقصى والأراضي الفلسطينية المحتلة، تعبيرا عن رفضهم وإدانتهم لما يقوم به المحتل الصهيوني في أرض فلسطين.
في الوقت الذي وُجّهت انتقادات وعلامات تعجّب، إزاء الموقف “المحتشم” للشارع الجزائري تجاه ما يحدث من تجاوزات للكيان المغتصب للأراضي المقدّسة للمسلمين، أعلن طلبة جامعة “هواري بومدين”، عن أولى التحرّكات نصرة للقدس، عبر وقفة يستنكرون فيها قرار الإدارة الأمريكية نقل سفارتها من تلّ أبيب إلى القدس المحتلة.
وقال بيان للاتحاد الوطني للطلبة الجزائريين، إنّه يستنكر قرار الإدارة الأمريكية المتضمن الاعتراف بالقدس الشريف عاصمة لإسرائيل، معتبرة أنه اختراق صارخ للوائح مجلس الأمن الدّولي والشرعية الدولية، وأنه يحمل تهديدات خطيرة على مسار السلام والأمن المتوقف منذ مدّة طويلة.
وأعلن طلبة جامعة هواري بومدين بباب الزوار، دعمهم للشعب الفلسطيني وتجريمهم لكل قرار أو فكرة تمسّ وتقيد حرية الأراضي الفلسطينية، داعين الأمة العربية والمجتمع الدولي إلى التجنّد من أجل وقف الخروقات واحترام الحقوق الوطنية للشعب الفلسطيني والوضع الدولي للمدينة المقدّسة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى