الأخبار الرئيسيةالوطن

حصريا : نهب 2800 طن بقيمة مالية تصل الى 6 ملايير سنتيم من قبل مؤسسة خاصة بالعين الصفراء

تطورات جديدة في فضيحة عتاد السكة الحديدية بالنعامة

المجلس البلدي للشباب بالعين الصفراء يراسل وزيري العدل و النقل و الأشغال العمومية

عرفت قضية سرقة ونهب عتاد السكة الحديدية و مختلف العوارض الإسمنتية و الحديدية التي تم الاستغناء عنها ضمن مشروع انجاز خط السكة الحديدية –مشرية –بشار بالنعامة تطورات جديدة حيث فجر رئيس المجلس البلدي للشباب فضيحة أخرى تتمثل في توجيه تهم خطيرة بناءا على حجج وبراهين ضد المدير العام و المدير الجهوي للشركة الوطنية للنقل بالسكة الحديدية تتمثل أساسا في رفع عريضة شكوى تتضمن التزوير واستعمال المزور على مستوى المحكمة الابتدائية بالعين الصفراء الشكوى تم إيداعها من قبل جمعية الدفاع عن حقوق الشباب الجزائري تحت رقم 8378/16 بتاريخ 06-12-2016 للطعن بالتزوير في الوثائق التي غيرت مجرى التحقيق حسب الجمعية و التي ترى انه تم الاستناد عليها لإلغاء الأمر ألاستعجالي حيث أكد رئيس المجلس البلدي للشباب “للجزائر24” ومن خلال الوثائق و الشكاوى المودعة على مستوى الجهات القضائية أن كل المحررات التي دفع بها المدير الجهوي للشركة الوطنية للنقل بالسكة الحديدية مزورة و تم اكتشافها من قبل الضبطية القضائية وذلك في ظل عدم وجود الوثائق الأصلية ماهو إلا دليل قاطع حسب رئيس المجلس البلدي للشباب و رئيس الجمعية يثبت قوة جريمة التزوير في انتظار تحريك الملف مجددا على مستوى الحهات القضائية بالنعامة الذي لايزال حبيس أدراج النيابة العامة لحد الآن.

رئيس المجلس البلدي للشباب بالعين الصفراء خليفي يوسف يؤكد “للجزائر 24″ انه تقدم إلى وزارة النقل بطلب رخصة نقل عتاد السكة الحديدية ” خارج الخدمة ” المتنازل عليه لصالح الجمعية الشبانية بناءا على رخص تنازل قانونية حيث أوضح انه تم التصريح لهم على أن عتاد السكة الحديدية غير مصنف ضمن المواد التي تتطلب استصدار رخص نقل استثنائية ليتم توجيههم إلى المديرية الولائية للنقل بالنعامة التي لم تعترض حسبهم على هذا الأمر فيما لم تشكك بتاتا حينها بالوثائق المرسلة إلى الجمعية و المجلس البلدي للشباب بالعين الصفراء.
وبعد إتمام كل الإجراءات القانونية من خلال وثائق الثبوتية التي تحصلت عليها الجمعية راسلت السلطات الولائية و المصالح الأمنية للشروع في تجسيد المشروع حيث تم إبرام عدة اتفاقيات دراسة وانجاز مع مكتب دراسات متخصص و شركات خاصة تتعامل مع الشركة الوطنية للنقل بالسكة الحديدية ليدخل المدير الجهوي للشركة في الخط معترضا على عدم استشارته في هذه الصفقة حيث شكك في قانونية التراخيص متهما الجمعية بالتزوير و الدخول إلى دهاليز العدالة حيث نتج عن ذلك إنصاف الجمعية من قبل محكمة العين الصفراء بحكم قضائي ممهور بالصيغة التنفيذية ينص على عدم تعرض الشركة الوطنية للسكة الحديدية لهؤلاء الشباب ومواصلة تجسيد المشروع.

وبعد صدور الحكم القضائي لصالح الشباب دخلت الشركة مرحلة الاستئناف على مستوى المجلس القضائي بالنعامة ومطالب مصالح الولاية ومديرية أملاك الدولة للدخول كأطراف خصام في قضية الحال و الضغط على الجهات القضائية لإلغاء الأمر المستأنف فيه مع الاعتماد على وثائق مزورة التي تحوز الجمعية و المجلس البلدي للشباب على نسخ منها و التي توجه من خلال الجمعية و المجلس البلدي للشباب بالعين الصفراء تهما خطيرة تجر بالمسؤولين مجددا إلى أروقة العدالة بالنعامة للفصل في هذه القضية المتشعبة التي لم تتمكن لحد ألان السلطات الولائية و لا القضائية من إيجاد مخرج لها ووقف كل أعمال النهب التي تتعرض لها بقايا السكك الحديدية حيث لايزال رئيس المجلس البلدي للشباب السيد خليفي يوسف مؤكدا على عملية تزوير الوثائق و يتجلى ذلك حسبه في استعمال جهاز السكانير و ناسخات للقيام بالعملية حيث يرى أن قطر خاتم الوزارة الموجود في الوثائق التي دفع بها المدير الجهوي للشركة الوطنية للنقل بالسكة الحديدية يفوق قطره أختام الدولة المعروفة إلى جانب إضافة العين البيضاء بولاية النعامة و الفوارق بين حجم الخطوط في الجهة الأفقية من الوثيقة و الجهة السفلية متعهدا بفضح المتورطين أمام الجهات العليا للبلاد وعبر كل وسائل الإعلام الوطنية.

وفي ظل هذه التطورات وصمت الجهات المختصة وطنيا و ولائيا عمد مسير “شركة انفرنمونتال كومباني” ش.ب” الى نهب عدد كبير من عتاد السكة الحديدية وأمام مرأى الجهات المختصة وصلت الكميات المنهوبة حسب رئيس المجلس البلدي للشباب إلى” 1200 طن” بواسطة 47″ شاحنة تم نقلها الى ولاية وهران دون ان تعترضه السلطات الولائية والجهات المختصة إقليميا في هذه القضية الشائكة وهذا رغم اعتراض الجمعية و المجلس البلدي للشباب لهذا الشخص عن طريق تبليغ فرقة الدرك الوطني بتيوت حيث لم يتم استرجاع هذه الكميات المسروقة الامر الذي دفع بالجمعية الى ايداع شكوى جزائية ضد المدعو” ش-ب ” مسير “شركة انفرنمونتال كومباني” على أساس السرقة والتزوير هذه الشكوى التي لانزال تراوح مكانها على مستوى النيابة العامة بمحكمة العين الصفراء حسب رئيس المجلس البلدي للشباب .

هذا فيما تواصلت عمليات تحويل عتاد السكة الحديدية من قبل مسير “شركة انفرنمونتال كومباني” ش.ب” حيث كشفت التقارير الرسمية انه تم نهب حوالي 2800 طن من هذا العتاد الحديدي الذي تصل قيمته المالية إلى 6 ملايير سنتيم العتاد المستغنى عنه تم نقله بواسطة 190 شاحنة من منطقة “مقطع الدلي” التابعة إداريا إلى إقليم بلدية النعامة نحو مدينة وهران أمام مرأى كل الجهات المعنية مرورا بإقليم ثلاث ولايات عبر جميع نقاط التفتيش دون ان تتحرك وزارتي النقل و العدل لإيجاد حل لهذا الإشكال وهذا حسب رسالة من أربع صفحات وجهت إلى وزير العدل الطيب لوح وزير النقل و الأشغال العمومية عبد الغني زعلان للتدخل في هذا الأمر الذي تحول إلى فضيحة في ظل غياب الردع و المتابعة.

و في ظل هذه الإشكالية التي لاتزال حديث العام و الخاص بولاية النعامة نفى رئيس المجلس البلدي للشباب السيد خليفي يوسف انه قد استلم مبلغ مالي يقدر ب 2.5 مليار سنتيم من قبل مسير “شركة انفرنمونتال كومباني” ش.ب” وهذا بناءا على قرار المحكمة الإدارية الصادر يوم 03-10-2017 لغياب الدليل ويرى نفس المتحدث “للجزائر 24” أن هذا الاتهام مجرد تبريرات للتستر على أعمال النهب و السرقة من طرف مسير الشركة التي لاتزال تحتجز شاحنات تابعة لمؤسسات عمومية تعمل على إمكانية جمع العتاد المستغنى عنه من خط السكة الحديدية مشرية- بشار- مما يؤكد حسب رئيس المجلس البلدي للشباب أن مسير الشركة تحميه جهات نافذة غير معروفة مما يلزم الوزارات المعنية التدخل لإنصاف المتضررين في اقرب وقت ممكن.

مقالات ذات صلة

إغلاق