الأخبار الرئيسيةالوطن

الأفلان يستنفر الشباب لـ”التهليل” للرئيس

استنفر حزب جبهة التحرير الوطني، قطاع الشباب في الحزب، من أجل تنظيم ندوات جهوية، في إطار تنفيذ التعليمة رقم 22، القاضية بتقديم حصيلة إنجازات الرئيس بوتفليقة من أول عهدة رئاسية إلى اليوم.

وطلب عضو المكتب السياسي المكلف بالشباب، عبد القادر زحالي، في مذكرة بعث بها إلى أمناء المحافظات، اطّلعت “الجزائر 24″، على نسخة منها، بذل مجهودات من اجل إنجاح تنظيم ندوات جهوية تحسيسية تحت عنوان “الشباب وآليات التشغيل في ظلّ إنجازات رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة منذ 1999 إلى 2018”.

وذكر زحالي، أنّ الندوات تهدف بالأساس إلى حثّ الشباب من كلّ الفضاءات على ضرورة الالتفاف حول إنجازات الرئيس، وطلب مشاركة خمسين شابا ممثلين لفئة الذكور والإناث، عبر كلّ محافظة، مع وجوب إشراك المنتخبين المحليين سواء بالمجلس الشعبي الولائي أو المجلس الشعبي البلدي، على أن لا يتجاوز من كلّ مشارك 40 سنة.

وقسّم مسؤول الشباب بقيادة الحزب العتيد، المحافظات إلى أربع جهات، الغرب، الشرق، الجنوب والشمال. حيث ستحتضن ولاية ورقلة الندوة الأولى بتاريخ 19 فيفري الجاري، بقاعة السينما سعادة، يشارك فيها مناضلون من 26 محافظة، فيما ستقام ندوة الشرق بولاية تبسة ويحتضنها قصر الثقافة محمد شيوكي، ثم تليها ندوة ورقلة بالجنوب يوم الثلاثاء 27 فيفري بدار الثقافة مفدي زكريا، وتختتم بولاية البليدة بتاريخ 5 مارس بالقاعة متعددة الرياضات.

وتأتي هذه الندوات الجهوية، عشية انعقاد اجتماع اللجنة المركزية، التي من المنتظر أن تعرض فيها قيادة حزب جبهة التحرير الوطني، حصيلة العهدات الأربعة لرئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، بمبادرة من الحزب، كان قد أعلن عنها جمال ولد عباس قبل شهر. ويشبه هذا المسعى، عملية الجرد، حيث أمر أيضا بإحصاء الأملاك المحلية ويتكفّل بذلك عضو المكتب السياسي رئيس لجنة المالية الوزير الأسبق محمد جلاب. ونصّب الحزب لجانا ولائية مهمتها جرد إنجازات الرئيس.

مقالات ذات صلة

إغلاق