الأخبار الرئيسيةالوطن

مخططات تستهدف استقرار الجزائر بتصدير عناصر “الجيش السوري الحر” عن طريق دول الجنوب

كشف مدير دائرة الهجرة بوزارة الداخلية، حسان قاسيمي، عن مخطط خطير يستهدف الأمن القومي للجزائر، تقف خلفه شبكات إرهابية تنتمي إلى الجيش السوري الحر، الذي ضبط العديد من عناصره على الحدود الجنوبية للجزائر .

وفي المقابلة التي نشرتها جريدة الخبر اليوم مع المسؤول، نبّه فيها إلى أن المصالح المختصة ” ضبطت 35 موقوفا بين ضابط وضابط صف من الجيش السوري الحر، ووجدنا في حساباتهم على واتساب محادثات مع الجنرال السوري المقيم في تركيا، ووجدنا في هذه المحادثات ما يفيد بان هؤلاء الضباط تم تحويلهم إلى الجزائر من اجل اختراق الجالية السورية في الجزائر وتشكيل خلايا نائمة تثير الفوضى في البلد” حسب ذات المصدر .

زيادة على ذلك تحدث مدير الهجرة بوزارة الداخلية عن وجود ” يمنيين شيعة كانوا ضمن المهاجرين الداخلين إلى التراب الوطني، في محاولة منهم إيجاد أقلية شيعية في البلاد كي تتصادم مع المجتمع السني، وهذا ما يتيح المجال للأجانب حتى يتدخلون في شؤوننا الداخلية بحجة حماية الأقليات” .

مقالات ذات صلة

إغلاق