الجزائر قبل قليل

رفع عقوبة الغش في البكالوريا إلى 5 سنوات

خاطبت وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريت، مترشحي البكالوريا بخطاب شديد اللهجة أين حذرتهم من عملية الغش في امتحان البكالوريا لهذا العام، والذي سيحرمهم من الإقصاء مباشرة لمدة خمس سنوات كاملة بعدما كانت العقوبة تتراوح بين سنتين إلى خمس سنوات و10 سنوات بالنسبة للمترشحين الأحرار. وقالت، بن غبريت، في فوروم الإذاعة الوطنية، إنه لن يتم السماح لأي تجاوز هذا العام وأن التلاميذ لن يستطيعو القيام بأي شيء أو إدخال أي وسيلة مهما كان حجمها لاستخدامها في عملية الغش بفضل الإجراءات الصارمة التي تم اتخاذها لتفادي هذا المشكل. وقالت الوزيرة إن القانون واضح في هذا الشأن حيث سيتم حرمان التلميذ الذي ضبط في حالة غش 5 سنوات كاملة، بالرغم من أن القانون يسمح لنا أيضا معاقبته بـ 3 وأربع سنوات أيضا، لكن من أجل ضبط الأمور وتخويف كل من تسول نفسه الإقدام على الغش قررنا معاقبته لمدة 5 سنوات. في سياق ذي صلة، قالت بن غبريت إنه تم استكمال كل الإجراءات الخاصة بامتحانات نهاية السنة، وهذا من خلال الاستعانة بالعديد من القطاعات على غرار وزارة الداخلية ووزارة الدفاع، والتضامن، من أجل توفير الأجواء الملائمة لإنجاح الامتحانات التي سخرت لهم الدولة مبالغ باهضة فضلا عن الاستعانة بـ 600 عامل لتأطير الامتحانات بالأطوار التعليمية الثلاثة. وقالت الوزيرة إنه تم إرسال تعليمات إلى المؤسسات التربوية من أجل تحضير التلاميذ نفسيا لامتحان البكالوريا الذي ستكون أسئلته من المقرر الدراسي.

مقالات ذات صلة

إغلاق