الجزائر قبل قليل

امن النعامة يطيح بشبكة إجرامية متخصصة في تهريب الكيف المعالج على مستوى الحدود الغربية من الوطن

تمكنت فرقة البحث و التدخل التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية لأمن ولاية النعامة من الإطاحة بشبكة إجرامية متخصصة في تهريب الكيف المعالج تتكون من ستة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 20 و 45 سنةكانت تنشط على مستوى الحدود الغربية من الوطن تعمل على نقل مادة المخدرات نحو الحدود الشرقية للبلاد.
وحسب محافظ الشرطة القضائية “بوطيش بن عمر” في تصريح “للجزائر24” أن مصالح الأمن وبناءا على معلومات مؤكدة قامت بنصب كمين على مستوى مدينة العين الصفراء ليتم الإطاحة بهذه الشبكة الإجرامية وبحوزتها 51 كلغ من الكيف المعالج إلى جانب أكثر من 500 قرص مهلوس ومبلغ مالي يقدر ب 160 مليون سنتيم من عائدات عملية ترويج المخدرات إلى جانب عدد كبير من الهواتف النقالة كانت تستعمل فيما بين أفراد الشبكة لتمرير هذه السموم بطرق التوائية .
كما أسفرت هذه العملية النوعية على حجز سيارتين نفعيتين من نوع “اكسنت “و”هاربا” استعملت لنقل الكيف المعالج في سياق العمل التمويهي من اجل إيصال الشحنة وإفلاتها من المراقبة و التفتيش لكن يقظة رجال الأمن الوطني بالنعامة كانت بالمرصاد ليتم إيقاف هذه الشبكة التي كانت تنشط على مستوى الحدود الغربية من الوطن.
حيث أنجز ضد المشتبه فيهم إجراءات قضائية ،ثم قدموا أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة النعامة في انتظار فتح تحقيقات معمقة لمعرفة شركاء هؤلاء المهربين و الوجهة التي كانت تتخذها هذه السموم .

مقالات ذات صلة

إغلاق