ميديا

وفاة الاعلامي والمؤرخ زهير إحدادن

توفي اليوم السبت، الكاتب الإعلامي والمؤرخ زهير إحدادن، عن عمرالـ89 عاما، بعد صراع مع المرض، ويعتبر الفقيد من أعمدة الاعلام الجزائري، حيث كان له الفضل في تكوين العشرات من الاعلاميين من خريجي معهد الاعلام في الجزائر ، الفقيد من منطقة سيدي عيش، ولاية بجاية، وهو من مواليد 17جويلية 1929، تحصل على شهادة الليسانس في اللغة العربية وآدابها من جامعة الجزائر، ثمّ شهادة دكتوراه الدولة في العلوم السياسية من جامعة باريس.
وللفقيد رصيد كبير في مجال الكتابة، فقد أثرى الراحل رفوف المكتبة الجزائرية بعديد المؤلفات التاريخية المهمة في التاريخ المعاصر، بعد الاستقلال عمل كمدرس بثانوية الإدريسي، ثم ساهم في تأسيس المدرسة العليا للأساتذة بالقبة وعمل في مديرية النشر والتوزيع بوزارة الثقافة لمدة خمس سنوات، ومن ثم تحول إلى وزارة التعليم العالي والمدرسة العليا للصحافة. وفي سنة 1976 قرر متابعة دراسته العليا بفرنسا فدرس بـ”السوربون”، ثم عاد الى الجامعة الجزائرية فدرّس بها، ثم تفرغ في فترة تقاعده إلى تأليف عدد مهم من الكتب التاريخية، من ضمن مؤلفاته: “مدخل الى علوم الإعلام والاتصال” و “التاريخ المستقل للمغرب”، “شخصيات و مواقف تاريخية”.

مقالات ذات صلة

إغلاق