الوطن

سكان عين صالح يصعّدون إحتجاجهم و سوناطراك تلجأ للهيليكوبتر من أجل نقل المؤونة.

إظطرّت شركة سوناطراك بعين صالح في تمنراست إلى نقل المؤونة من أغذية و مياه و مواد مختلفة إلى عمالها جوّا ,و هذا بإستعمال طائرات مروحيّة صغيرة من أجل الوصول إلى مواقع التنقيب عن الغاز الصخري.
يأتي هذا بعد تواصل الإحتجاجات في يومها الثامن و المنددّة و المطالبة بوقف التنقيب عن الغاز الصخري بالمنطقة ,حيث قام العديد من المحتجّين هذه المرّة بقطع الطريق المؤدّي إلى أماكن الحفر و منع الشاحنات من المرور ,و أعرب المحتّجون عن رفضهم القاطع لفتح الطريق.
و حسب الشباب المحتّج فإنّ عمليّة قطع الطريق المؤّدية إلى الموقع ستبقى متواصلة إلى غاية إستجاية السلطات المعنيّة إلى مطلبهم و المتمثّل في منح وزارة الطّاقة رخصة للجنة الخبراء المكوّنة من طرف المحتّجين ,و حسب أحد الشباب المتظاهر فإنّ هذا المطلب جاء بعد لجوء شركة سوناطراك إلى إستخدام أجهزة و عتاد متطوّر من أجل تنفيذ عمليّة التكسير الهيدرولوكي و هي العمليّة التي إعتبرها المواطنون جدّ خطيرة و لها عواقب وخيمة على الإنسان و البيئة.
و في نفس الموضوع ,إنسحب عدد من المهندسين الأجانب العاملين بالمنطقة بإتّجاه بلدانهم بسبب تواصل الإحتجاج و تعطّل الأشغال ,كما تمّ إلقاء محاضرة حول ”الغاز الصخري و أضراره على البيئة و السكان” من طرف البروفيسور لعجال ,من أنّ الإضراب العام سيتواصل على مستوى جميع المرافق حيث يدخل يومه ال46.

هاجر-ز

مقالات ذات صلة

إغلاق