الأخبار الرئيسيةالوطن

أموال أونساج من اجل الحرقة نحو إسبانيا و مالطا

قام العديد من الشباب الذي استفادوا من الوكالة الوطنية لدعم وتشغيل الشباب، ببيع عتاد تحصلوا عليه من الوكالة،او القيام بمقايضته مع بارونات الهجرة السرية التي تتفاوت أسعارها،اذ اوقفت مصالح خفر السواحل خلال شهر جويلية الماضي أكثر من 100 حراق من بينهم  متحصلين على شهادات جامعية،وأخرون مستفدون من اموال الدعم (اونساج).

وتقوم مصالح خفر السواحل الجزائرية بمجهودات جبارة للقضاء على ظاهرة الهجرة السرية،ويعاقب القاون على تلك الجنح،يذكر ان الجزائر و الاتحاد الأوروبي يعملان  على مواجهة شبكات تهريب المهاجرين في البحر المتوسط.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق