الوطن

الدولة تقرر القضاء على أكبر سوق جملة للمواد الغذائية في العاصمة

أكد وزير التجارة بختي بلعايب اليوم السبت بالجزائر العاصمة ان الحكومة قررت  القضاء على سوق جسر قسنطينة ( السمار سابقا) الفوضوي لتجارة المواد الغذائية العامة بالجملة ونقلها الى محيط أكثر ملائمة لممارسة النشاط.

وتضم سوق “السمار” التي تعد أكبر سوق في الوطن لتجارة المواد الغذائية العامة حوالي 800 تاجرا وتخلق أزيد من 20.000 ألف منصب شغل بحسب معطيات اتحاد التجار.

وقال الوزير ان طاقة استيعاب الفضاء التجاري الجديد ستكون في حدود 1.000 محل مشيرا الى انه سيكون “فضاء تجاري ذا بعد دولي” كون ان جزء من المنتوجات ستكون موجهة للتصدير.

واعترف أن أغلب تجار الجملة سواء للخضر والفواكه أو للمواد الغذائية لا يمارسون نشاطهم في ظروف قانونية لكن انجاز مثل هذه الفضاءات سيكون كفيلا بتنظيم القطاع على مستوى الرقابة والتموين والضبط.

وذكر بلعايب بأنه يجري حاليا انجاز ثمانية أسواق جملة للخضر والفواكه سيتم استلام اثنتين منها خلال السنة الجارية.

مقالات ذات صلة

إغلاق