الأخبار الرئيسيةالوطن

محمد عيسى:ليست لنا نيّة محاربة أتباع الطائفة الأحمدية

كشف وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى خلال محاضرة نظمها المعهد الدبلوماسي والعلاقات الدولية بمقر وزارة الشؤون الخارجية حول “حرية المعتقد في الجزائر: بين التشدد الديني والانحراف المذهبي”، أنه تلقى مراسلات من ممثليات “الجماعة الإسلامية الأحمدية” ببريطانيا حول مزاعم تضييق السلطات الجزائرية على نشاطات أتباعها في الجزائر، بالإضافة إلى “تحفظ” سفارة إحدى الدول حول تصنيف الجزائر لهذه النحلة ضمن الجماعات التكفيرية، مؤكدا أن رده كان في الحالتين أن “الجزائرليست لها نية محاربة الطائفة الأحمدية”،

و أكد محمد عيسى، أن الدولة الجزائرية ليست لها نية محاربة أتباع الطائفة الأحمدية”، مشيرا إلى أن التهم الموجهة إليهم لا تخص ممارسة شعائرهم الدينية بل الانخراط في جمعية غير معتمدة و جمع التبرعات بدون رخصة.

مقالات ذات صلة

إغلاق