الأخبار الرئيسيةالوطن

بدوي:ندعو كل الشركاء خاصة المعارضة الى الحوار لتتجاوز هذا الظرف الصعب

دعا الوزير الأول، نور الدين بدوي، اليوم الخميس المعارضة وكل الشركاء الى “التواصل والحوار” لتمكين البلاد من تجاوز هذا الظرف الصعب.

وقال الوزير الاول في ندوة صحفية “ندعو كل الشركاء، خاصة المتواجدين في المعارضة، لأن يتواصلوا من أجل التحاور والتكلم والاستماع الى بعضنا البعض”.

معتبرا ان تجاوز هذه المرحلة “يمر عبر مخرج تغليب الحوار والاستماع الى بعضنا البعض وتبادل الحديث”، وهي قيم “كرسها الجزائريون منذ أمد بعيد عبر مختلف المراحل العصيبة التي عاشتها البلاد”.

وبعد أن أكد أن الجزائر “تسمو فوق الجميع وهي أكبر منا جميعا”، أبرز بدوي أن “التحديات التي يجب رفعها فورا أكبر وأهم من أن تدعي مجموعة معينة على أنها قادرة بمفردها على تجاوزها”.

وكشف بالمناسبة ان الندوة الوطنية الجامعة التي التزم رئيس الجمهورية بتجسيدها في رسالته الى الشعب الجزائري “سوف تعمل، بفضل تشكيلتها وصلاحياتها، خلال المرحلة الانتقالية، على أن تكون قوة اقتراح من شأنها إخراج الجزائر من هذه الوضعية”.

من جانبه، أكد لعمامرة على “الحاجة الى بذل المزيد من الجهد والمثابرة لإقناع إخواننا ” بشأن أهمية الحوار والتعاون، مبرزا أن الجزائر “تنادينا جميعا لرص الصفوف وبلورة نظرة مستقبلية مشتركة بين الجميع كفيلة بالمضي قدما نحو المستقبل الذي يتطلع اليه الشعب الجزائري”.

مقالات ذات صلة

إغلاق