الأخبار الرئيسيةالوطن

تراجع واردات الجزائر من المواد الغذائية بنسبة 11 بالمائة

أفادت المديرية العامة للجمارك الجزائرية أن فاتورة واردات الجزائر من المواد الغذائية تراجعت بنسبة 11 بالمائة خلال الاشهر الاربعة الاولى للسنة الجارية بمقارتنها مع السنة الفارطة .

و بلغت فاتورة استيراد المواد الغذائية حوالي 2.82 مليار دولار خلال الاشهر ال4 الاولى من السنة الجارية مقابل حوالي3.18 مليار دولار خلال نفس الفترة من السنة المنصرمة أي بتراجع بلغ حوالي 361 مليون دولار ما يعادل 11.35بالمائة حسبما أشارت اليه مديرية الدراسات و الاستشراف للجمارك.

و يعود هذا التراجع أساسا الى انخفاض استيراد الحبوب و الحليب و مشتقاته و السكر و الصويا و الخضر الجافة.

و من جهتها، بلغت فاتورة استيراد الحبوب و الدقيق و الطحين التي تمثل قرابة 33 بالمئة من فاتورة استيراد المواد الغذائية، 921.33 مليون دولار مقابل1.163 مليار دولار في 2018 أي بانخفاض قدر 20.81 بالمئة.

كما تراجعت فاتورة استيراد منتوجات الحليب الى 493.48 مليون دولار مقابل 564.56 مليون دولار اي بتراجع قارب 12.6 بالمئة.

مقالات ذات صلة

إغلاق