اختيارات المحرر

المؤشرات الأولية.. جورج وياه رئيسا لليبيريا

أشارت المؤشرات الأولية لانتخابات الرئاسة في جمهورية ليبريا، إلى فوز لاعب كرة القدم السابق جورج وياه في سباق الانتخابات الرئاسية بعد منافسه مع نائب الرئيس جوزيف بواكاي، لخلافة “إلين جونسون سيرليف” الرئيسة المتنحية عن إدارة البلاد.

ويعد ذلك أول انتقال ديمقراطي للسلطة في ليبريا منذ أكثر من 70 عاما، حيث أدلى “وياه” بصوته في لجنته الانتخابية في مونروفيا، يوم 10 أكتوبر.

ومن المنتظر أن تعلن لجنة الانتخابات الوطنية النتائج الرسمية للانتخابات الرئاسية والتشريعية يوم الخميس، في الانتخابات التي يتنافس بها 20 مرشحا.

وإذا لم يفز أى مرشح بـ 50% + 1 من الأصوات فستكون هناك جولة إعادة يوم 7 نوفمبر، فيما تشير النتائج الأولية إلى تخطي وياه تلك النسبة.

وأدلى 2. 2 مليون ناخب بأصواتهم، لانتخاب الرئيس و73 عضوا بمجلس النواب من بين 1028 مرشحا يمثلون 26 حزبا سياسيا، فيما اعتذر جيروم كوركويا رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات عن الأخطاء التي حدثت بالانتخابات وتسببت في تأخر الاقتراع وتوجيه الناخبين في أماكن الاقتراع الخطأ.

وكان جورج وياه “51 عاما” قد فاز بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب بالعالم عام 1995، وأفضل لاعب في أوروبا بالعام ذاته، ولعب لأندية أبرزها تشيلسي والسيتي الإنجليزيين، وباريس سان جيرمان وموناكو ومارسيليا الفرنسيين، وميلان الإيطالي.

مقالات ذات صلة

إغلاق