اختيارات المحرر

متظاهرو ”السترات الصفراء” بفرنسا يتوعدون بالتصعيد

هدد متظاهرو ”السترات الصفراء” في فرنسا، بمواصلة الاحتجاجات عقب لقاء وصف بالفاشل جمع قادة هذا التحرك بوزير البيئة الفرنسي يوم أمس، الثلاثاء 27 نوفمبر 2018.

وجدد المتظاهرون نية الخروج في مظاهرات عارمة في العاصمة الفرنسية باريس يوم السبت المقبل.

و حسب موقع قناة ”بي إف إم تي في”، فقد التقى وزير البيئة الفرنسي فرانسو دي روجي بممثلي حركة “السترات الصفراء” التي تقود احتجاجات منذ الأسبوع الماضي ضد ارتفاع أسعار الوقود وتراجع القدرة الشرائية، لكن هذا اللقاء لم يقدر على احتواء الأزمة، ولم يقتنع قادة الحركة بكلامه، حسب نفس الموقع.

وأعلن قادة الحركة، عقب اجتماعهم بالوزير الفرنسي، أنهم سينظمون مظاهرة جديدة السبت المقبل في العاصمة باريس، فيما تخشى قوات الأمن تجدد الاشتباكات بين المتظاهرين والشرطة على غرار أحداث الشانزليزيه التي نجم عنها خسائر مادية كبيرة.

وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في خطاب له يوم أمس الثلاثاء، إنه يجب فتح حوار شامل مع كامل الأطياف الفرنسية لتوضيح أهمية الانتقال البيئي، معربا عن تفهمه لحالة الغضب لدى الفرنسيين، مشددا في الوقت ذاته على “ألا تساهل مع المخربين”.

واندلعت احتجاجات عنيفة في باريس، السبت الماضي في شارع الشانزليزيه، الذي تحول إلى ساحة مواجهات بين الشرطة والمتظاهرين، الأمر الذي خلف خسائر مادية كبيرة، بعد أن خرج المواطنون في مظاهرات ضد فرض الدولة ضرائب إضافية على أسعار الوقود.

مقالات ذات صلة

إغلاق