رياضة

حقيقة مناوشات انيلكا وايغيل في فريق حسين داي

أقر المشرف العام لفريق نصر حسين داي، يوسف بوزيدي أن مناوشات ساخنة حدثت بين المدرب السابق للفريق رمزيان إيغيل والمدير الرياضي نيكولا أنيلكا تسببت في رحيل المدرب مؤخرا.

وأوضح بوزيدي خلال برنامج بقناة (الشروق الفضائية): “أنه شاهد خلال إحدى الحصص التدريبية للفريق الأسبوع الماضي الثنائي إيغيل وأنيلكا يتجاذبان أطراف الحديث في إحدى زوايا الملعب دون أن يعرف فحواه، وفي اليوم التالي وبينما كان إيغيل منهمكا في عمله مع المجموعة دخل أنيلكا أرضية الميدان وتوجه نحو مدرب حراس المرمى في محاولة لتصحيح – كما قال- طريقة عمل الأخير مع حراسه”.

واضاف: “عندما التفت إيغيل إلى حيث تواجد انيلكا سارع إليه وطلب منه الخروج فورا من الملعب رافضا تدخله في عمله، وهنا بدأت المناوشات الساخنة بينهما فسارعت رفقة الحضور إلى فض النزاع بينهما، وفي اليوم التالي قدم إيغيل خطاب الإستقالة من منصبه”.

ضيف البرنامج اعتبر أن ما قام به النجم الأسبق لريال مدريد وتشيلسي عادي، مشيرا إلى أنه: “شخصيا يتقبل الأمر ويقبل أي نصيحة خصوصا إذا كانت من لاعب كبير وتدرب على يد كبار المدربين في العالم”، لكن ضيوف البرنامج من اللاعبين الدوليين السابقين رفضوا تبريرات المتحدث واعتبروا تصرف أنيلكا تدخلا صريحا في عمل المدرب.

وعن فكرة خلافته للمدرب المستقيل، أوضح بوزيد: “أن الإدارة كلفته بذلك بدعوي أنه ابن الفريق لأنقاذه من شبح الهبوط، مشددا على أنه لا يزال متشبثا بأمل البقاء في دوري الأضواء”.

يذكر أن نصر حسين داي يتذيل الترتيب العام برصيد 30 نقطة.

مقالات ذات صلة

إغلاق