رياضة

مباراة نسوية بين الجزائر وفلسطين في عيد المرأة

كشف جبريل الرجوب، اللواء ورئيس الاتحاد الوطني الفلسطيني لكرة القدم، أن فريقا نسويا فلسطينيا لم يشأ ذكره سيواجه فريقا نسويا آخر من الجزائر في مباراة ودية، معتبراً أن تلك الدعوة تشكل دعما كبيرا للكرة النسوية الفلسطينية، مؤكدا على أهمية مواصلة التطوير في الرياضة النسوية الفلسطينية.
أكّد الرجوب أن اللقاء تاريخي باعتباره الأول بين فريق نسوي فلسطيني وآخر جزائري، مشيراً إلى أن تلك المباراة ستحظى باهتمام كبير على الصعيد المحلي والدولي.
أشار رئيس الاتحاد الفلسطيني إلى أن تطوير الكرة النسوية يحظى بأهمية بالغة عند مجلس اتحاد كرة القدم، مضيفاً: “أنا شخصيا أؤمن بدور المرأة في أي حركة تحررية ومن هذا المنطلق فكري يرتكز على أن المرأة الفلسطينية هي نصف المجتمع وتتحمل تربية النصف الآخر ومعركتنا ليست اجتماعية فقط”، ليضيف “هي سياسية وفي مختلف المجالات وهي شريك للرجل في بناء المنظومة، سواء في هذه المرحلة أو مستقبلا من خلال استغلال المنشآت الموجودة وحسب الإمكانات المتوفرة”.

مقالات ذات صلة

إغلاق