العالم اليوم

السوريون أكبر عدد لاجئين في العالم

صرح مسؤولون أمميون الثلاثاء أن السوريين اقتربوا من أن يصبحوا أكبر عدد من اللاجئين في العالم.

وفي سياق متصل حذرت منظمة الامم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) الثلاثاء من أن حوالي ألفي طفل سوري لجأوا الى لبنان ، مهددون بالموت بسبب سوء التغذية

وأبلغ الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الجمعية العامة بأن المنظمة الدولية ستبذل قصارى جهدها لتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي الذي صدر يوم السبت لإيصال المساعدات الإنسانية لملايين المحتاجين.

وأضاف أن “على الحكومة السورية و أطراف الصراع الأخرى الاتفاق على هذا الموضوع.”

وقال بان “الإمدادات جاهزة لتوصيلها إلى مناطق كان يصعب الوصول اليها وإلى بلدات ومدن تحت الحصار” وإن هناك حاجة لضمان المرور الآمن لمواد الإغاثة الانسانية على الطرق الرئيسيية.

ويتضح من إحصائيات الأمم المتحدة ان نحو 9.3 مليون سوري ، أي نصف عدد السكان تقريبا، يحتاجون المساعدة.

وكان حوالي 2.4 مليون شخص قد نزحوا عن البلاد خلال النزاع المسلح المستمر منذ نحو ثلاثة أعوام.

وقال انطونيو جوتيريس رئيس المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة “إن سوريا كانت حتى قبل خمسة أعوام ثاني اكبر بلد يستضيف لاجئين في العالم. والآن يقترب السوريون من الحلول محل الأفغان كأكبر عدد من اللاجئين في العالم.”

ويطالب قرار مجلس الامن الذي أقر بالاجماع بدخول المساعدات إلى سوريا عبر الحدود وانهاء استخدام أسلحة مثل البراميل المتفجرة في المدن والبلدات ويهدد “بخطوات اضافية” في حال عدم الالتزام.

ويخشى دبلوماسيون بالأمم المتحدة من ان روسيا لن توافق على الأرجح على اي اجراء في حالة عدم التزام الحكومة السورية بالقرار. لكن مبعوثين غربيين قالوا إن هناك “نية قوية” لاتخاذ اجراء في مجلس الامن اذا تم تجاهل القرار.

مقالات ذات صلة

إغلاق